خدمات

هل نشاطكم التجاري جاهز للتغيير؟

proudfoot-offerings

قوموا بتحويل نشاطكم التجاري من خلال الاعتماد على نهج نومايت العملي والحلول المخصصة لتحسين أداء الأعمال.

2-min

ماذا لو كان بإمكانكم تحقيق نمو مربح؟

علاقة العلامة التجارية مع زبائنها الحاليين والمحتملين تتغير! الزبائن الآن أكثر وعيًا من أي وقت مضى ويتوقعون أن تتفاعل العلامات التجارية معهم عبر العديد من القنوات والأنظمة الأساسية والبيئات (عبر الإنترنت والفيزياء) بشكل شفاف تمامًا. تجربة شركة “آبل” هي المعيار، ويجب على جميع العلامات التجارية الارتقاء إلى هذا المستوى من تجربة الزبائن السلسة!

تقنيات مثل الذكاء الاصطناعي (AI)، أتمتة العمليات الروبوتية (RPA)، وسلسلة الكتل (Blockchain) هي ثورات في مجال الأعمال. من خلال التحول الرقمي، تستطيع الشركات النظر إلى ممارسات الأعمال الحالية في ضوء جديد تمامًا. يقود خبراؤنا الشركات من خلال جهود التحول هذه لتحقيق تجربة معززة للزبائن وتكاليف محسنة وقنوات أعمال متنوعة.

أصبحت الأسوق اليوم أكثر تنافساً من أي وقت مضى، وأصبح المستهلك اليوم أقل ولاءًا لأي علامة تجارية. لا يستطيع أحد أن يعتمد على حصته السوقية الحالية، أو العلاقات الاستراتيجية، أو الأطر التنظيمية كذريعة لعدم إعادة تطوير النشاط التجاري!

تواجه جميع الشركات الراسخة ضغوطًا لتحسين تكاليفها كما يطالب حملة الأسهم بأرباح أعلى. المنافسة تدفع الأسعار إلى الانخفاض؛ قوى السوق تعمل على رفع معدلات التكلفة. بغض النظر عن السبب، يجب على الشركات خفض الإنفاق في حين تعظيم القيمة التجارية. من أجل دفع مبادرات تحسين التكلفة، يجب على الشركات النظر في تبسيط العمليات، وإزالة العمل الزائد، وتحديد فرص الأتمتة.

تقنيات مثل الذكاء الاصطناعي (AI)، أتمتة العمليات الروبوتية (RPA)، وسلسلة الكتل (Blockchain) هي ثورات في مجال الأعمال. من خلال التحول الرقمي، تستطيع الشركات النظر إلى ممارسات الأعمال الحالية في ضوء جديد تمامًا. يقود خبراؤنا الشركات من خلال جهود التحول هذه لتحقيق تجربة معززة للزبائن وتكاليف محسنة وقنوات أعمال متنوعة.

أصبحت الأسوق اليوم أكثر تنافساً من أي وقت مضى، وأصبح المستهلك اليوم أقل ولاءًا لأي علامة تجارية. لا يستطيع أحد أن يعتمد على حصته السوقية الحالية، أو العلاقات الاستراتيجية، أو الأطر التنظيمية كذريعة لعدم إعادة تطوير النشاط التجاري!

لم يعد نهج الأمس لنمو الإيرادات كافياً. الاستثمار في المبيعات التقليدية أو قنوات التسويق لن ينتج العوائد المتوقعة. يجب على الشركات النظر في طرق مدمرة لخلق فرص جديدة للدخل حتى لو كان ذلك يعني تفكيك مشاريعها المدرة للأموال التقليدية. يعتمد تعطيل أو تحويل قنوات الإيرادات إلى البيانات والتكنولوجيا والقدرة على أتمتة عملية صنع القرار. سيؤدي ذلك إلى تحسين تفاعل الزبائن مع زيادة القيمة.

تقنيات مثل الذكاء الاصطناعي (AI)، أتمتة العمليات الروبوتية (RPA)، وسلسلة الكتل (Blockchain) هي ثورات في مجال الأعمال. من خلال التحول الرقمي، تستطيع الشركات النظر إلى ممارسات الأعمال الحالية في ضوء جديد تمامًا. يقود خبراؤنا الشركات من خلال جهود التحول هذه لتحقيق تجربة معززة للزبائن وتكاليف محسنة وقنوات أعمال متنوعة.

أصبحت الأسوق اليوم أكثر تنافساً من أي وقت مضى، وأصبح المستهلك اليوم أقل ولاءًا لأي علامة تجارية. لا يستطيع أحد أن يعتمد على حصته السوقية الحالية، أو العلاقات الاستراتيجية، أو الأطر التنظيمية كذريعة لعدم إعادة تطوير النشاط التجاري!

التحول الرقمي

لقد سهات التكنولوجيا من عملية التنافس بين العلامات التجارية الراسخة والشركات الناشئة، مما سمح للشركات الناشئة بتعطيل الصناعات بسهولة والحصول على حصة في السوق. لتستطيع التنافس، على الشركات إعادة تقييم نماذج أعمالها واحتضان العصر الرقمي الجديد.

يستخدم خبراؤنا الذكاء الاصطناعي (الذي يجمع بين التعلم الآلي وتقنيات التعلم المتعمق) لمساعدة الشركات على تحليل البيانات وتفسيرها بشكل أفضل لتحديد اتجاهات السوق واتخاذ القرارات وتسريع العمليات.

لا يمكن لأي شركة الاعتماد على حصة السوق الحالية أو العلاقات الاستراتيجية أو الأطر التنظيمية كذريعة لعدم إعادة تطوير الذات باستمرار. عطلوا أنفسكم قبل أن يعطلكم المنافسون!

لقد سهات التكنولوجيا من عملية التنافس بين العلامات التجارية الراسخة والشركات الناشئة، مما سمح للشركات الناشئة بتعطيل الصناعات بسهولة والحصول على حصة في السوق. لتستطيع التنافس، على الشركات إعادة تقييم نماذج أعمالها واحتضان العصر الرقمي الجديد.

يتبع خبراؤنا منهجًا منظمًا يتضمن فهم العمليات المختلفة ورسم خرائطها، وتحديد الأنشطة التجارية الزائدة والقضاء عليها، وتعديل العمليات وطرق التطبيق. تعمل أتمتة العمليات على زيادة وضوح عمليات الأنشطة التجارية وتحسين الجودة وزيادة الكفاءة والفعالية.

لا يمكن لأي شركة الاعتماد على حصة السوق الحالية أو العلاقات الاستراتيجية أو الأطر التنظيمية كذريعة لعدم إعادة تطوير الذات باستمرار. عطلوا أنفسكم قبل أن يعطلكم المنافسون!

لقد سهات التكنولوجيا من عملية التنافس بين العلامات التجارية الراسخة والشركات الناشئة، مما سمح للشركات الناشئة بتعطيل الصناعات بسهولة والحصول على حصة في السوق. لتستطيع التنافس، على الشركات إعادة تقييم نماذج أعمالها واحتضان العصر الرقمي الجديد.

 

لا يمكن لأي شركة الاعتماد على حصة السوق الحالية أو العلاقات الاستراتيجية أو الأطر التنظيمية كذريعة لعدم إعادة تطوير الذات باستمرار. عطلوا أنفسكم قبل أن يعطلكم المنافسون!